تراجعت العقود الآجلة لنفط خام غرب تكساس الوسيط اليوم الخميس، مع ازدياد المخاوف بشأن الطلب الامريكي على المنتجات النفطية مثل البنزين مما ادى الى تراجع الأسعار.

ففي بورصة نيويورك التجارية، تراجع النفط الخام تسليم تشرين الاول/اكتوبر بنسبة 0.29٪، أو 27 سنتا، ليتداول عند 93.61 دولار للبرميل خلال ساعات الاوروبية صباح اليوم.

وتداولت الاسعار في نطاق ضيق بين أسعار عقدت في نطاق ضيق بين 93.46 و 93،93 دولار للبرميل. وفي اليوم السابق، تراجعت أسعار النفط الامريكي بنسبة 0.02٪، أو 2 سنت ليغلق عند 93.88 دولار للبرميل.

وكان من المرجح أن يجد النفط الدعم عند 93.05 دولار للبرميل، وهو أدنى سعر منذ 25 آب/أغسطس والمقاومة عند 94.45 دولار للبرميل، اعلى سعر منذ 21 آب/أغسطس.

وأظهرت بيانات العرض الأسبوعية التي نشرت يوم الأربعاء أن إجمالي مخزونات البنزين في الولايات المتحدة انخفض بنسبة 960، الف دولار للبرميل، بالمقارنة مع توقعات لانخفاض قدره 1.1 مليون برميل.

وكلما كان التراجع في مخزونات البنزين خلال موسم الذروة في الصيف كلما زاد الاتجاه الهبوطي لاسعار النفط وسط تكهنات من تباطؤ الطلب.

ويترقب المشاركون في السوق صدور البيانات الامريكية الهامة في وقت لاحق من الجلسة بحثا عن المؤشرات الاخرى على قوة الاقتصاد والمسار المستقبلي للسياسة النقدية.

وفي وقت لاحق من اليوم ستصدر الولايات المتحدة بيانات حول الناتج المحلي الإجمالي في الربع الثاني ، فضلا عن تقارير حول مبيعات المنازل المعلقة ومطالبات البطالة الأولية يوم الخميس.

ومن جهة اخرى، في بورصة العقود الآجلة في لندن، تراجع نفط برنت تسليم تشرين الاول/اكتوبر بنسبة 0.23٪، أو 23 سنتا، ليتداول عند 102.49 دولار للبرميل.

وبلغت أسعار برنت المتداولة في لندن أدنى مستوى في 14 شهرا بمقدار101.07 دولار للبرميل في 19 آب/اغسطس فيما لوحظ وفرة الامدادات العالمية رغم العنف الدائر في أوكرانيا والشرق الأوسط.

بدء التداول
تابعنا على الشبكات الإجتماعية!
دردشة حية
اترك تعليقاً