ارتفع الجنيه الاسترليني مقابل الدولار الامريكي اليوم الاربعاء، حيث اغلق المستثمرون الأرباح بعد ارتفاع الدولار في الآونة الأخيرة، فيما بقي من المتوقع ان تبقى التداولات ضعيفة بسبب غياب التقارير الاقتصادية الكبرى من الولايات المتحدة على مدار اليوم.

فلقد ارتفع الباوند/دولار بنسبة 1.6606 خلال التعاملات الاوروبية صباح اليوم، اعلى سعر للجلسة وتماسك الزوج لاحقا مرتفعا بنسبة 0.30٪. ليسجل 1.6590.

وكان من المرجح أن يجد الباوند الدعم عند 1.6537، ادنى سعر خلال الجلسة وفي خمسة شهور والمقاومة عند 1.6679، اعلى سعر منذ 20 آب/أغسطس.

وفي الوقت نفسه، بقي الدولار مدعوما بعد ان قال مجلس المؤتمر يوم الثلاثاء ان مؤشره لثقة المستهلكين ارتفع بمقدار 92.4 هذا الشهر، وهو أعلى مستوى منذ تشرين الاول/اكتوبر2007، من قراءة بمقدار 90.3 في تموز/يوليو.
وغذت البيانات المزيد من التفاؤل بشأن قوة التعافي الاقتصادي الأمريكي.

وذكرت رئيسة الاحتياطي الفيدرالي جانيت يلين في جاكسون هول أن الاقتصاد الأمريكي يتعافى، وأضافت أن سوق العمل يتحسن أيضا.

واستقر الباوند على ارتفاع مقابل اليورو مع تراجع اليورو/باوند بنسبة 0.16٪ ليسجل 0.7948.

في وقت سابق اليوم، أظهرت بيانات أن مؤشر مناخ المستهلك الألماني جي إف كي انخفض إلى 8.6 هذا الشهر، من قراءة 9.0 في يوليو تموز. وكان المحللون يتوقعون مؤشر ان يبقي دون تغيير في أغسطس.

بدء التداول
تابعنا على الشبكات الإجتماعية!
دردشة حية
اترك تعليقاً