تستمر منظمة داعش (الدولة الاسلامية في العراق والشام) بتصدير النفط الخام الى جهات غير معروفة من التجار في منطقة جنوب سوريا وشمال العراق حيث يقدر مكاسبهم من عمليات تصدير الخام الى ما يقارب 3 مليون دولار، بحسب ما جاء في تقرير معهد واشنطن للدراسات الشرق الادنى والخليج العربي للتحليلات العسكرية، الذي اشار الى ان الطريقة التجارة والتصدير التي تقوم بها المنظمة هي غير مشروعة.

كذلك اضاف التقرير ان التنظيم يزيد اقتصاده قوة في المنطقة بشكل يومي، من خلال العائدات النفطية، بيع الحبوب الزراعية، الفدية، الخطف، السرقة والابتزاز، كذلك يستمر تنظيم داعش بتهديد الحقول النفطية التي لا تزال الدولة العراقية تسيطر عليها شمال العراق، ولكن الحقول المركزية لم تتمكن بعد داعش من تهديدها حيث تقع جنوب الدولة وفي مناطق بعيدة عن سيطرة التنظيم.

بدء التداول
تابعنا على الشبكات الإجتماعية!
دردشة حية
اترك تعليقاً