اصوات من خبراء المال والاقتصاديين من دول مجلس التعاون الخليجي ينادون في الايام الاخيرة قاداتهم بطرح موضوع العملة الخليجية الموحدة والتي في حال صدورها سوف تدعم الدول الخليجية وترفع من قوة التفاوضية التجارية العالمية لدول المنطقة امام باقية دول العالم، كذلك بحسب توقعاتهم ستقلص من مخاطر اسعار الصرف للعملات المحلية وتقدي على المشاكل التجارية البينية، حيث ان الدول الخليجية تتمتع بقوة اقتصادية تعتبر من الاعلى عالمياً بسبب الصادرات والواردات النفطية والتي يتم التعامل معها مقابل اقوى العملات العالمية مثل الدولار الامريكي والجنية الاسترليني كما وان 70% من الواردات الاوروبية هي من الصادرات الخليجية للنفط وفي حال كانت هناك عملة موحدة فسوف يستطيعون المصدرون التعامل مع المستوردين بعملة قوية تسهل تعاملاتهم المصرفية بسبب زيادة الطلب عليها، بحسب ما صرحه الخبير الاقتصادي الدكتور عبدالله المغلوث.


وفي تصريح اخر للرئيس التنفيذي لمجموعة بنك البحرين للتنمية، قاد نضال صالح العوجان ان وحدة العملات الخليجية حيث تتمكن هذه الدول التحكم بصورة افضل في التحكم بحالات الانكماش والتضخم وعمليات التمويل قد تصبح اسهل في العديد من المجالات، واما عن التشابه الذي من الممكن ان يكون مع العملة الاوروبية الموحدة فهو قد يختلف بعض الشيء بحسب ما اشار اليه العوجان، حيث ان المنطقة الاوروبية لست كلها تعيش على نفس المستوى والعملة قد تؤثر على المعاشات والتمويل، بينما دول مجلس التعاون الخليجي تتشابه حالاتها بعض الشيء مما قد يكون اسهل التعامل معها.

بدء التداول
تابعنا على الشبكات الإجتماعية!
دردشة حية
اترك تعليقاً